بانتظار مجيء يسوع.. عشرات يحبسون أنفسهم داخل كنيسة بنيجيريا

05/07/2022
123

ايرث نيوز/ أنقذت الشرطة النيجيرية 77 شخصا، بينهم أطفال، قاموا باحتجاز أنفسهم منذ أشهر داخل كنيسة في ولاية أوندو جنوب غرب البلاد.

واعتقد هؤلاء الأشخاص أن “المجيء الثاني ليسوع المسيح قد اقترب”. وأتت المداهمة بعد أن اشتكت إحدى الأمهات من فقدان أطفالها مرجحة أنهم في الكنيسة

وفتحت الشرطة تحقيقا في احتمالية حصول اختطاف جماعي، بعد مداهمة كنيسة “المؤمنين بالكتاب المقدس” في منطقة فالنتينو في أوندو تاون.

وتم القبض على الكاهن المسؤول عن الكنيسة، ديفيد أنيفووش، ونائبه، بينما تم نقل الضحايا إلى رعاية السلطات المختصة. وأعلنت الشرطة أنها أنقذت 26 طفلا و8 مراهقين و43 بالغا.

وكشف التحقيق الأولي أن القس المساعد يوشيا بيتر أسوموزا، أخبر أعضاء الكنيسة أن موعد المجيء الثاني للمسيح سيحدث في أبريل/ نيسان 2022، لكنه زعم لاحقا أن الموعد تغير إلى سبتمبر/ أيلول 2022. كما طلب من الأطفال الصغار أن يطيعوا “والديهم في الرب” فقط.

وقالت الشرطة ان القساوسة بشروا المحتجزين، وهم من أتباع الكنيسة، بالصعود إلى الجنة مع المجيء الثاني ليسوع المسيح. وقال سكان محليون لوكالة “أسوشيتد برس” إن بعض أفراد الكنيسة ظلوا هناك منذ العام الماضي.

وأكدت المتحدثة باسم الشرطة النيجيرية، أن القساوسة في الكنيسة التي تقع على بعد 75 كيلومترا من العاصمة، شجعوا الأعضاء على البقاء وانتظار النشوة التي لا مثيل لها.

وأضافت أن المحققين لم يعثروا على أدلة تشير إلى أن أعضاء الكنيسة تعرضوا لسوء معاملة أو أجبروا على البقاء في الطابق السفلي.

وتعد نيجيريا دولة شديدة التدين، ويحظى الزعماء الدينيون فيها بالتبجيل.

التصنيفات : اخبار العالم