إغلاق مدخل ’باب الشرقي’ من جهة سريع محمد القاسم

01/08/2022
66

ايرث نيوز/ أقدمت الأجهزة الأمنية صباح اليوم الاثنين، على إغلاق مدخل ’باب الشرقي’ من جهة سريع محمد القاسم.

وقال مصدر أمني في تصريح لوكالة ايرث نيوز، إن “مدخل (باب الشرقي) بات مغلقاً الآن، من جهة سريع محمد القاسم، وذلك تحسباً من انطلاق تظاهرات جديدة، دعا إليها الإطار التنسيقي أمس الأحد”.

ودعت لجنة الإطار المشرفية على التظاهرات، أمس الأحد، “ابناء الشعب العراقي بكافة اطيافهم وفعالياتهم العشائرية والاكاديمية والثقافية للتظاهر يوم غد الأثنين على أسوار الخضراء”.

وقالت اللجنة التنظيمية “لدعم الشرعية والحفاظ على مؤسسات الدولة”، في بيان ورد لإيرث نيوز، “ندعو ابناء شعبنا العراقي بكافة اطيافهم وفعالياتهم العشائرية والاكاديمية والثقافية الى ان يهبوا للتظاهر سلمياً للدفاع عن دولتهم التي ثبتت اركانها دماء الاف الشهداء بوجه الطغيان الدكتاتوري والاحتلال والطائفية و الارهاب الداعشي ومستقبل ابنائهم الذي حرص حشد العراق وقواته الامنية على ضمانه”.

وأضافت، أن “التطورات الاخيرة تنذر بالتخطيط لانقلاب مشبوه واختطاف للدولة والغاء شرعيتها واهانة مؤسساتها الدستورية والغاء العملية الديمقراطية فيها، فكونوا على العهد والوعد، وهيهات منا الذلة”.

وأشار البيان إلى أن “موعد التظاهرة سيكون غداً الساعة الخامسة عصراً على اسوار المنطقة الخضراء وسط بغداد”

واقتحم اتباع التيار الصدري، للمرة الثانية على التوالي خلال أقل من أسبوع، المنطقة الخضراء المحصنة أمنيًا وسط العاصمة بغداد، وصولًا إلى الدخول إلى مبنى البرلمان والاعتصام في اروقته؛ احتجاجًا على ترشيح محمد شياع السوداني لمنصب رئاسة الوزراء، ما دفع رئيس البرلمان محمد الحلبوسي إلى تعليق جلسات مجلس النواب حتى أشعار آخر.