مقتل قيادي في حركة الجهاد الاسلامي وإصابة 19 خلال الغارة الإسرائيلية على غزة

05/08/2022
116

ايرث نيوز/ أعلن الجيش الإسرائيلي، مساء الجمعة، إطلاق عملية عسكرية ضد حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة، بعد أيام من استنفار واسع على حدود القطاع تحسبًا لرد من الحركة على اعتقال القيادي في الجهاد الإسلامي بسام السعدي من مخيم جنين بالضفة الغربية.

وذكرت مصادر محلية أن ضربة جوية أسفرت عن مقتل قائد سرايا القدس (الجناح العسكري للجهاد) في غرة تيسير الجعبري.

وشنت الطائرات الحربية والدبابات الإسرائيلية، سلسلة غارات على أهداف متفرقة في قطاع غزة ضد أهداف تابعة لحركة الجهاد الإسلامي.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، إن ”الجيش الإسرائيلي ينفذ عمليات إغارة في قطاع غزة“، مضيفًا: ”تم الاعلان عن حالة خاصة في الجبهة الداخلية“.

وقال في وقت لاحق إن الجيش الإسرائيلي ”أطلق عملية الفجر الصادق ضد أهداف الجهاد الاسلامي في قطاع غزة“.

واستهدف القصف الإسرائيلي، شقة سكنية في برج وسط حي الرمال بمدينة غزة، يعتقد أنها تعود للقيادي تيسير الجعبري الذي أعلن عن اغتياله.

كما قصفت الدبابات الإسرائيلية، مرصداً لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في منطقة الفخاري شرقي محافظة خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وقرر الجيش الإسرائيلي نشر منظومة اعتراض الصواريخ القبة الحديدية في عدد من المناطق المحاذية لقطاع غزة، تحسبًا لعمليات إطلاق صواريخ من القطاع.

التصنيفات : اخبار العالم