السويد تشكو من صعوبة المفاوضات مع تركيا حول عضوية الناتو

29/08/2022
167

ايرث نيوز/ قالت وزيرة خارجية السويد آن ليندي، إن المفاوضات مع تركيا حول عضوية الناتو أصبحت أكثر صعوبة، بعد أن رفع نواب من حزب اليسار، علم حزب العمال الكردستاني.
وأضافت الوزيرة في مقابلة مع صحيفة “افتونبلاديت”: ” أصبحت المفاوضات مع تركيا حول الناتو، أكثر صعوبة بعد أن رفع نواب حزب اليسار علم حزب العمال الكردستاني. تقوم وسائل الإعلام التركية بتغطية هذا الحدث وأحداث مماثلة باستمرار. وفقا للقانون القانون السويدي يعتبر ذلك من حرية التعبير. لكننا نعتقد ان هذا وضع غير مناسب تماما للحكومة”.
وعند حديثها عن اللقاء الأخير للوفود في 26 أغسطس، قالت إن “الاجتماع كان سيعقد في السويد، لكن تم نقله إلى فنلندا لعدد من الأسباب العملية”.
وتابعت الوزيرة السويدية: “تم النظر في العمل المنفذ في مجال تحقيق الاتفاقات حول تعزيز التعاون في مجال مكافحة الارهاب”.
وتم عقد اجتماع وفود تركيا والسويد وفنلندا بشأن عضوية الناتو في 26 أغسطس في ضواحي العاصمة الفنلندية، وستستمر المناقشات على مستوى الخبراء في الخريف.
واتفقت تركيا وفنلندا والسويد، في مذكرة ثلاثية تم توقيعها في مدريد في يونيو 2022، على إنشاء آلية مشتركة دائمة لمراقبة تنفيذ المذكرة وتعزيز التعاون في مجال الأمن المشترك.
يشار إلى أن فنلندا والسويد في 18 مايو الماضي قدمتا طلبا إلى الأمين العام لحلف الناتو للانضمام إلى الحلف، وتنتظر الدولتان الآن التصديق على طلبيهما.
وحتى 23 أغسطس صدقت 23 دولة من أصل 30 دولة على الطلبين، ولم تصدق حتى الآن، إسبانيا واليونان والبرتغال وسلوفاكيا وتركيا وجمهورية التشيك وهنغاريا.

التصنيفات : اخبار العالم