بعد رحيلها.. من يرعى كلاب الملكة إليزابيث؟

11/09/2022
2445

ايرث نيوز/ بعد أيام من وفاتها، من المقرر أن تنتقل رعاية كلاب ملكة بريطانيا الراحلة إليزابيث الثانية، إلى كل من دوق ودوقة يورك أندرو وسارة.

ويقيم الزوجان، اللذان انفصلا في عام 1996، في منزل “رويال لودج” في ويندسور، ونقلت شبكة “CNN” عن مصادر مقربة، بأن الدوقة كانت تشترك مع الملكة في اهتمامها بالمشي وركوب الخيل.

 

وعقب انفصال الأمير أندرو عن سارة، واصلت الأخيرة صداقتها مع الملكة عن طريق تجوال الكلاب في ويندسور.

ونوهت تقارير بأن الملكة كانت تمتلك 4 كلاب، اثنان منهما من فصيلة “بيمبروك ويلش كورجي”، والبقية من فصيلتي “مويك” و”ساندي”.

كما تركت الملكة الراحلة وراءها كلاب من فصيلة “دورجي”، وأخرى من نوع “كوكر سبانيل”.

واعتادت إليزابيث الثانية في حياتها على التقاط صور بانتظام رفقة كلب من سلالة “دورجي”، إلى حد أن البعض كان يرى أن الملكة وراء ظهور هذه الفصيلة، التي وُلدت نتيجة تزاوج فصيلة كورجي مع كلب ألماني تملكه شقيقتها الأميرة مارجريت.

ويرجع شغف الملكة الراحلة بـ”الكورجي” إلى طفولتها، عندما وقعت في حب كلب والدها الملك جورج السادس “دوكي” عام 1944، تزامنًا مع عيد ميلادها الثامن عشر.

حينها، حصلت إليزابيث على جرو من فصيلة “بيمبروك ويلزي” يُدعى “سوزان”، وكان ارتباطها به قويًا إلى حد اصطحابه معها في شهر العسل عام 1947.

تجدر الإشارة إلى أن الأمير أندرو تخلى عن واجباته العامة في عام 2019، بعد عاصفة من الانتقادات بسبب مقابلة حول علاقته مع المدان بارتكاب جريمة جنسية جيفري إبستين.

التصنيفات : منوعات