التركمان: مناقشة القوى السياسية لقضايا كركوك دون حضورنا تنطوي على مخاطر جسيمة

15/09/2022
2484

بيان

‏ عُقدت اجتماعات للقوى السياسية في العاصمة بغداد خلال الايام القليلة الماضية للاتفاق على كتابة البرنامج الحكومي وتشكيل الحكومة القادمة،
ولم يتم توجيه دعوة لقائمة جبهة تركمان العراق الموحد الممثل الشرعي للمكون الاساسي الثالث في العراق.

‏وحسب التسريبات الإعلامية تم التباحث وبغياب المكون التركماني القضايا المتعلقة بمحافظة كركوك في الملف الأمني والإداري وهي ذات الملفات التي يبحثها ممثلو كافة المكونات في محافظة كركوك ضمن رعاية بعثة الأمم المتحدة (يونامي) والتي قطعت مسافة جيدة في تلك الحوارات.

‏إن عملية فرض القانون التي جرت عام 2017 حققت استقراراً واضحاً في محافظة كركوك في عهد الدكتور حيدر العبادي ورسخت التعايش السلمي واختفت حوادث الخطف والابتزاز والاغتيالات.

‏وان مناقشة الأمور المتعلقة بمحافظة كركوك دون حضور التركمان تنطوي على مخاطر جسيمة وتعطي رسائل سلبية لكل مكونات الشعب العراقي وقواه السياسية الداعمة للإصلاح ولابناء محافظة كركوك وللمكون التركماني على وجه الخصوص .

اننا نناشد القوى الخيرة في البلد لعدم التفريط بأيقونة وحدة العراق وحقوق المكون التركماني، وأن لا تكون تلك القوى كالتي نقضت غزلها لمكاسب لا تدوم وأن التاريخ لن يرحم إذا عاد ‏نهج المحاصصة والتفريط بمستقبل محافظة كركوك ومستقبل البلد ،وأننا على ثقة أن القوى الفاعلة داخل الإطار التنسيقي ستستجيب لهذه الدعوات الصادقة قبل فوات الأوان.

 

قائمة جبهة تركمان العراق الموحد
١٥ ايلول ٢

التصنيفات : اخبار العراق