إندبندنت: الحكومة البريطانية أضاعت فرصة بعدم دعوة بوتين

16/09/2022
59

ايرث نيوز/ كتبت ماري ديجفسكي في صحيفة إندبندنت، أنه كان يجدر دعوة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لحضور جنازة الملكة إليزابيث الثانية من أجل تحسين العلاقات بين بريطانيا وروسيا.

ورأت الكاتبة أن حكومة رئيسة الوزراء الجديدة، ليز تراس، أضاعت فرصة إقامة خلفية احتياطية لاستئناف العلاقات الروسية البريطانية في المستقبل.

وكتبت ديجفسكي بهذا الشأن تقول: لقد منحت الجنازات الرسمية دائما فرصا لعقد اجتماعات تمهيدية وبدايات جديدة… هنا لدينا شيء على شاكلة مظهر الإدانة العالمية (لروسيا). هذا لا يؤدي إلا إلى تفاقم الخلافات بدلا من حلها.

ولفت المقال في هذا السياق إلى أن بوتين كان من أوائل قادة العالم الذين أعربوا عن تعازيهم للملك تشارلز الثالث في وفاة إليزابيث الثانية.

وعن أولى التعازي، قالت الكاتبة: ممن أتت؟ ليس من إيمانويل ماكرون، رسالة التعزية الأنيقة والبليغة التي وصلت في اليوم التالي. ولم تكن من جو بايدن، على الرغم من أن رسالة رئيس الولايات المتحدة والسيدة الأولى كانت أيضا من بين الأوائل. وليس من دول الكومنولث.

وكانت وسائل الإعلام البريطانية قد ذكرت في وقت سابق أن روسيا لم توجه إليها الدعوة لحضور جنازة الملكة البريطانية، فيما أشار دميتري بيسكوف، المتحدث باسم الرئاسة الروسية إلى أنه منذ البداية لم يكن لدى فلاديمير بوتين أي خطط للمشاركة في مراسم التأبين المخصصة للملكة البريطانية.

يشار إلى أن إليزابيث الثانية حكمت بريطانيا لأكثر من 70 عاما، وتوفيت في 8 سبتمبر عن عمر ناهز 96 عاما. وستقام الجنازة يوم 19 سبتمبر، في حين اعتلى العرش في 10 سبتمبر ابنها تشارلز البالغ من العمر 73 عامًا، وبات يدعى، الملك تشارلز الثالث.