رغم الارتفاع.. النفط يتجه لتسجيل تراجع أسبوعي ثالث

16/09/2022
77

ارتفعت أسعار النفط في التداولات، الجمعة، ولكنها تتجه لتسجيل تراجع أسبوعي، وسط مخاوف من زيادات حادة في معدلات الفائدة، وهو الأمر الذي من المتوقع أن يكبح النمو الاقتصادي العالمي والطلب على الوقود.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت بواقع 87 سنتا، أي بنحو 1 بالمئة، إلى 91.68 دولارا للبرميل بحلول الساعة 10:57 بتوقيت غرينتش، إلا أنها تراجعت بنسبة 1.9 بالمئة خلال الأسبوع.

كما صعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الأميركي بواقع 61 سنتا، أي بنسبة 0.72 بالمئة، إلى 85.71 دولار، بانخفاض نسبته 1.8 بالمئة هذا الأسبوع.

ويتجه المؤشران القياسيان إلى تسجيل خسائر للأسبوع الثالث على التوالي، لأسباب من بينها قوة الدولار الأميركي، والتي تجعل النفط أكثر تكلفة للمشترين الذين يستخدمون عملات أخرى.

ومنذ بداية الربع الثالث وحتى الآن، هبط كلا الخامين بنسبة 20 بالمئة، في أسوأ انخفاض فصلي بالنسبة المئوية منذ بداية وباء كورونا في الفصل الأول من عام 2020.

وكانت أسعار النفط قد تراجعت بقوة في تداولات الخميس، في هبوط لامست نسبته 4 بالمئة، بسبب بعض العوامل أبرزها ازدياد القلق حول الإمدادات نتيجة لضعف الطلب العالمي المتوقع، وقوة الدولار، بجانب إعلان وكالة الطاقة الدولية هذا الأسبوع أن نمو الطلب على النفط سيتوقف في الربع الرابع.

كما استقر سعر الدولار قرب مستوياته المرتفعة، والتي سجلها في الآونة الأخيرة، بدعم من توقعات بأن مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي سيستمر في تشديد السياسة النقدية.

التصنيفات : اقتصادية