قوات بولندية خاصة تبحث في دنيبروبتروفسك بأوكرانيا عن متعاونين مع روسيا

03/12/2022
2638

ايرث نيوز/ أفاد المتحدث باسم أجهزة الأمن الروسية، بأن فرقة مشتركة من ضباط المخابرات والقوات الخاصة البولندية، وصلت إلى مدينة مارغانيتس في دنيبروبتروفسك، متخفين بالزي العسكري الأوكراني.

وأضاف المتحدث، نقلا عن مصادر خاصة في القوات المسلحة الأوكرانية، أن مهمة هذه الفرقة هي تقصي وتصفية كل شخص “متواطئ في مساعد روسيا” بحسب قولهم، مشيرا إلى أن هذه الفرقة لا تخضع للقيادة العسكرية الأوكرانية، وإنما لقيادة الناتو العملياتية.

وأعلن الجيش الروسي مرارا عن وجود مرتزقة بولنديين يقاتلون إلى جانب قوات كييف، وفي نهاية نوفمبر، أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن تصفية قرابة 200 مسلح بولندي في فيليكي خوتوري، منطقة خاركوف، وأكثر من 100 مرتزق من “الفيلق الأجنبي” في جمهورية دونيتسك الشعبية.

وتم الإبلاغ عن خسائر فادحة لحقت بصفوف المرتزقة البولنديين في جمهورية لوغانسك الشعبية، بالقرب من كريمينايا، ليسيتشانسك، وسفياتوفو، ومناطق أخرى.

وفي منتصف نوفمبر، صرح عضو مجلس إدارة إقليم زابوروجيه، فلاديمير روغوف، بأن عدد المرتزقة الأجانب من جورجيا وبولندا تجاوز الألف في مدينة زابوروجيه وحدها، وأضاف أنه تمت مشاهدة تجمع كبير للمرتزقة البولنديين بين مدينتي بولغي وغوليايبول، وكذلك جنوب منطقة أوريخوف في إقليم زابوروجيه.

من جهتها أعلنت وزارة الدفاع الروسية مرارا، أن معظم المرتزقة الأجانب المشاركين في الأعمال العدائية إلى جانب قوات كييف، هم من البولنديين.

وفي أوائل نوفمبر، صرحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، بأن أكثر من 8 آلاف مرتزق وصلوا إلى أوكرانيا من أكثر من 60 دولة، وأن أكبر المجموعات الوافدة من بولندا، والولايات المتحدة، وكندا، ورومانيا، وبريطانيا، على الرغم من أن القانون في العديد من الدول يحظر المرتزقة “الارتزاق”، ويحاكم الجاني بصفة جنائية، وأشارت إلى مقتل أكثر من 3000 آلاف منهم، وعودة عدد مماثل إلى ديارهم.