وزير العمل: سنبدأ اكبر حملة بحث ميداني تشمل الأقضية والنواحي الأشد فقرًا

11/01/2023
2144

إيرث نيوز / أعلن وزير العمل والشؤون الاجتماعية أحمد الأسدي، اليوم الأربعاء، أن وزارته ستبدأ أكبر حملة بحث ميداني تشمل الاقضية والنواحي الاشد فقرا، فيما حث مسؤولي اقسام الحماية الاجتماعية على تحمل المسؤولية في استهداف الاكثر استحقاقا للاعانة الاجتماعية.

وذكرت الوزارة في بيان ورد لوكالة إيرث نيوز، أن “وزير العمل والشؤون الاجتماعية  احمد الاسدي حث مسؤولي اقسام الحماية الاجتماعية في بغداد، والمحافظات على تحمّل المسؤولية الكبيرة تجاه استهداف الافراد، والاسر الاكثر استحقاقا للاعانة الاجتماعية من خلال حملة البحث الكبرى التي ستنطلق يوم الاحد المقبل”.
وقال الوزير خلال اجتماعه بهم يوم الاربعاء الموافق 11-1-2023 بحضور الملاكات المتقدمة لهيئة الحماية الاجتماعية ان “حملة البحث الاجتماعي ستنطلق من العاصمة بغداد كمرحلة اولى، ومن ثم باقي المحافظات تباعا، وستشمل الاقضية، والنواحي الاشد فقرا، مشيرا الى ان المسؤولية المباشرة ستكون على عاتق الاقسام في تحقيق من يستحق الشمول من عدمه، وكذلك تحديث البيان السنوي لمتابعة الحالات المبحوثة سابقا”.
واوضح ان “هذه المهمة هي مسؤولية اخلاقية، وانسانية للتحرك تجاه الملايين من الناس، الذين هم بحاجة الى مساعدة عاجلة، وذلك لأن خط الفقر لم ينصف الكثيرين منهم، لافتا الى ان هناك بحدود مليوني اسرة سيجرى البحث الاجتماعي لهم لمعرفة اسباب تردي الوضع المعيشي، وتراجع مستويات الدخل”.
وشدد الاسدي على ا”لمتابعة، والمراقبة للحالات غير المستحقة، والمتجاوزة على شبكة الحماية الاجتماعية من خلال الابلاغ عن المتجاوزين لمنع تكرار هذه الحالات، وتقليلها الى الحد الادنى، فيما اشار الى ان الوزارة تمكنت من تحويل جميع الباحثين المتعاقدين مع هيئة الحماية الاجتماعية الى قرار (315) وتسعى الى ان يكون عدد الباحثين ضعف العدد الحالي لتغطية كل المساحات، والنواحي البعيدة فضلا عن بحث العائلات المشمولة لتحديث البيان السنوي، وبيان المستحقين منهم”.