المجلس العربي في كركوك يصدر بيانا بشأن شكوى احد النواب ضد المحافظ: تهجم غير مقبول

05/02/2023
1918

ايرث نيوز/ اصدر المجلس العربي في كركوك، اليوم الاحد، بيانا بشأن شكوى احد النواب ضد المحافظ، معتبره تهجم غير مقبول.

وقال المجلس في بيان تلقته ايرث نيوز “تم تقديم شكوى ضد محافظ كركوك إلى رئيس مجلس الوزراء بعنوان (تعدي على الصلاحيات ) بالعدد 95 وبتأريخ 1/2/2023 من قبل النائب (ساهرة عبدلله محمد الجبوري)”، مبينا إننا “في المجلس العربي الموحد نستغرب كيل مثل هذه الاتهامات المغلوطة غير المبررة التي لا تستند إلى الواقع بشيء وكان واضحا فيها خلطا للأوراق وتهجم وتشهير غير مقبول ضد السيد محافظ كركوك, وعدم دراية كافية بالقانون مستغلة قانون مجلس النواب رقم (27) الذي أعطى للنواب حق الإشراف والرقابة على عمل المحافظ ومن ثم رفع توصيات النائب إلى مجلس النواب فقط , وليس مخاطبة السيد رئيس الوزراء بصورة مباشرة واستخدام الإعلام والتشهير بقصد الانتقاص”.
وتابع إن “سلطة وصلاحيات وسياسة المحافظ الإدارية لا يحق لأحد التدخل أو الطعن بها إلا عن طريق القانون والقضاء, وأي اتهام وتهجم في الإعلام غير مقبول”، مبينا ان “كان وجود مثل هذه المخالفات المفروض أن يثبتها هذا النائب ويمارس دوره الرقابي عن طريق القانون والقضاء وليس استخدامها لأغراض وأهداف غير واضحة قد تكون محاولة للحصول على مكاسب شخصية أو سياسية لها ولمن ساعد على إيصالها إلى قبة البرلمان”.
واوضح إن “هذا الانتقاص والتهجم من هذا النائب التي حصلت على مقعدها النيابي بالتعويض وليس لها أي خبرة سياسية أو موقف واضح من أي قضية تخص العرب سوف يكون الخطوة الأولى في طريق بث الفرقة والتشتيت بين العرب، و لا يمكن وصفه إلا انه يندرج ضمن مشروع القوى المنافسة للحصول على منصب المحافظ وإرجاع عجلة الزمن إلى ما قبل خطة فرض القانون”، لافتا “كنا نأمل من هذا النائب ممارسة دوره الحقيقي في البحث عن آلاف المغيبين والمعتقلين العرب في سجون الإقليم وتوضيح موقفه من كل الممارسات غير الإنسانية التي تعرض لها أبناء جلدتها من عمليات الاعتقال والتغييب والقتل وتهديم القرى والإقصاء والتهميش طيلة السنوات التي سبقت عميلة فرض القانون في 16/10/2017, وان مواقف المحافظ بالتصدي عبر السنين يقيمها أهلنا في كركوك, ولا يمكن لحديث العهد بالعمل السياسي أن يطعن بهذه المواقف الشجاعة “.
وطالب محمد الحلبوسي رئيس مجلس النواب وتحالف تقدم الذي تنتمي له النائب ساهرة الجبوري “بمحاسبتها على تجاوز القانون وصلاحياتها الرقابية وإحالتها إلى لجنة السلوك النيابية وعدم تكرار مثل التجاوزات مستقبلا”، داعيا “كافة القوى السياسية والشخصيات والرموز العشائرية للوقوف بحزم بوجه مثل هذه الخطابات السياسية المتشنجة”.

 

التصنيفات : اخبار العراق