موقع أمريكي: تدمير “باتريوت” في أوكرانيا كان متوقعا

17/05/2023
2375

ايرث نيوز/ ذكرت وسائل إعلام أمريكية إن تدمير منظومة الدفاع الجوي الصاروخية “باتريوت”، التي منحتها الولايات المتحدة إلى أوكرانيا، كان متوقعا.

وقال موقع “ذا درايف”، اليوم الأربعاء، إن أنظمة “باتريوت” الصاروخية ليست سلاحا خارقا، مشيرا إلى أنها على رأس قائمة الأهداف التي تريد روسيا تدميرها في أوكرانيا.

وتحدث الموقع عن أن تدمير أو إتلاف صواريخ “باتريوت” له العديد من الأسباب، التي تشمل إمكانية تعرضه لهجوم صاروخي، أو فشل المنظومة نفسها في العمل أو حتى فشل الصواريخ الخاصة بها بعد الإطلاق.

ولفت الموقع إلى أن صواريخ “باتريوت” أصبحت على قائمة القصف الروسية منذ وصولها إلى أوكرانيا، مشيرًا إلى أن الرادار الخاص بها يصدر موجات إلكترونية هائلة تجعل عملية رصدها وتحديد موقع المنظومة أمرا ممكنا.

كما أن منظومة “باتريوت” لديها عيب آخر وهو صعوبة تغيير مواقعها، حيث تستغرق وقتا طويلا للانتقال من موقع إلى آخر، بصورة تقلل قدرتها على المناورة وتزيد من احتمالات تدميرها.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية، أمس الثلاثاء، تدمير منظومة “باتريوت” الأمريكية في العاصمة الأوكرانية كييف، مشيرةً إلى أن العملية تم تنفيذها بصاروخ “كينجال” الفرط صوتي.

كما نقلت وسائل إعلام غربية عن مسؤول في الإدارة الأمريكية، قوله إن أحد أنظمة “باتريوت” تسلمتها أوكرانيا تضرّر في هجوم صاروخي روسي.

وتواصل القوات الروسية عمليتها العسكرية الخاصة، لاستكمال تحرير الأقاليم الأربعة التي انضمت إلى روسيا الاتحادية العام الماضي (جمهوريتا دونيتسك ولوغانسك الشعبيتان ومقاطعتا زابوروجيه وخيرسون).

وحددت موسكو منذ إطلاق العملية، يوم 24 شباط / فبراير 2022، أهدافها بحماية سكان إقليم دونباس، وتحييد التهديدات الموجهة لأمن روسيا، وإجبار أوكرانيا على الحياد العسكري، والقضاء على التوجهات النازية فيها.