السيستاني يأسف للطريقة التي تم التعامل بها مع البطريرك ساكو

15/07/2023
1874

إيرث نيوز/

عبر المرجع الديني الأعلى السيد علي السيستاني، اليوم السبت، عن أسفه للطريقة التي تم التعامل بها مع الكاردينال لويس ساكو، متمنيا أن يعود إلى بغداد في أقرب وقت.

وقالت وكالة شفقنا، التي تنشر ما يصدر عن السيستاني، بأن مكتب المرجع “تواصل اليوم مع البطريرك مار لويس ساكو رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم وأبدى له أسفه للطريقة التي تمّ التعامل بها مع نيافته في الآونة الأخيرة مما يتنافي مع مكانته الدينية والوطنية”.

وأضافت أن “مكتب السيستاني عبّر لساكو عن أمله في أن تتوفر الظروف المناسبة لعودته الى مقره في بغداد في أقرب وقت”.

وكان رئيس الكنيسة الكلدانية في العراق والعالم الكاردينال لويس ساكو، أعلن اليوم السبت، عن مغادرته بغداد إلى إقليم كردستان، ليدير مهام عمله من هناك، بعد سلسلة من الأزمات.

وبدأت الأزمة عندما سحبت رئاسة الجمهورية المرسوم الخاص بتكليف ساكو رئيسا للكنيسة الكلدانية ومنحه الولاية على أوقاف المسيحيين، ما أدى لجدل كبير استدعى رئاسة الجمهورية إصدار أكثر من بيان توضيح.

وقبل يومين، رفع رئيس حركة بابليون ريان الكلداني دعوى قضائية ضد ساكو، في محكمة النشر والإعلام، وقد أصدر القاضي أمر استقدام بحق ساكو.