الحرس الثوري يحذر من مغبة مصادرة شحنة من النفط الإيراني من ناقلة تحتجزها أمريكا

25/07/2023
1160

ايرث نيوز/ حذر الحرس الثوري الإيراني من “مصادرة وتفريغ حمولة ناقلة تحمل النفط الإيراني احتجزتها أمريكا قبل فترة”.

وقال نائب القائد العام للحرس الثوري، العميد علي فدوي، إن “إحدى سياسات البلاد منذ انتصار الثورة الإسلامية حتى الآن هي الرد بالمثل، هذه السياسة هي سياسة راسخة وليس بامكان أحد منعها”، مضيفا أن أمريكا وجميع حلفائها فشلوا على مر الأعوام الـ 45 الماضية، في تحقيق أي انتصار على إيران، حسب وكالة الأنباء الإيرانية “إرنا”.

وكانت البحرية الإيرانية التابعة للحرس الثوري الإيراني قد أعلنت عن “حشد أمريكا قواتها في مياه الخليج لمنع إيقاف سفينة كانت تهرّب الوقود الإيراني”.

وقال قائد القوات البحرية في الحرس الثوري، الأدميرال علي رضا تنكسيري، إن “مقاتلتين من طراز A-10 والمخصصة للاشتباك القريب، قامتا بسلوك خطر وغير مهني بالكامل، ومن ثم تم إرسال مروحية، وطائرة مسيرة، وطائرة أخرى مأهولة، إلى المنطقة التي كنا نفتش فيها السفينة، لكن مقاتلينا احتجزوا السفينة”، حسب وكالة “مهر” الإيرانية.

يأتي ذلك بعدما حاولت إيران السيطرة على ناقلتي نفط قرب المضيق، الأسبوع الماضي، وفتحت النار على إحداهما، وفق الوكالة، وهو ما نفته طهران.

وأعلن الحرس الثوري الإيراني “احتجاز ناقلة نفط أجنبية تحمل مليون لتر من الوقود المهرب في مياه إيران الجنوبية”.

وقال قائد المنطقة الثانية التابعة لبحرية الحرس الثوري الإيراني، العميد رمضان زيراهي، إن “هذه الناقلة كان تحظى بدعم عسكري أمريكي”، مشيرا إلى أنه “بفضل اليقظة والدقة والسلوك المهني والقوي لقوات بحرية الحرس الثوري، فشلت الممارسات غير القانونية وغير المهنية للأمريكيين في الخليج”، حسب وكالة “تسنيم” الإيرانية.