تهديد حقيقي.. ازدياد خطورة نفايات الفضاء الأكبر من 1 سم

26/07/2023
1699

ايرث نيوز/ أكد مصدر إعلامي بمؤسسة “روس كوسموس” أنه يوجد حاليا أكثر من مليون جسم فضائي حجمها 1 سم وأكثر، ويتوقع أن يزداد عددها 1.5 مرة بحلول عام 2030.

وأوضح المصدر أن هذا العدد الهائل يشكل تهديدا لضمان الوصول الآمن إلى المدارات الفضائية.

وسيزداد عددها بحلول عام 2030 بمقدار 1.5 مرة، وهذا يشكل تهديدا حقيقيا لضمان الوصول بسلامة إلى الفضاء، بما في ذلك إطلاق وتشغيل الأجهزة الفضائية في المدار.

وقال المصدر إن هذا الوضع يؤكد حيوية مسائل سلامة الأنشطة الفضائية، وضرورة وضع قواعد لتنظيم وإدارة “حركة الفضاء”.

وتابع المصدر الإعلامي: “الوضع في الفضاء القريب من الأرض شهد في السنوات الأخيرة تغيرات كبيرة، نتيجة الزيادة الكبيرة في حجم وتنوع الأنشطة في الفضاء القريب، والزيادة الكبيرة في عدد

الأجسام الفضائية التي صنعها الإنسان في أكثر مناطق الفضاء استخداما.

وأضاف المصدر: “يرتبط هذا بنشر مجموعات تتألف من عدد كبير من الأقمار الصناعية، ما يؤدي إلى زيادة حجم وكمية النفايات بالفضاء”.

وكان ألكسندر بلوشِنكو، المدير التنفيذي للبرامج المتقدمة والعلوم في مؤسسة “روس كوسموس” أعلن خلال زيارته جمهورية جنوب أفريقيا أن القواعد الدولية التي بموجبها ستطلق الدول الأقمار الصناعية إلى المدار وتتحكم بحركتها لتجنب المواقف الخطيرة يمكن أن تظهر بعد خمس سنوات.

وأشار المصدر إلى أن المدارات الفضائية المفضلة محدودة وسيؤدي “اكتظاظها” إلى زيادة المخاطر والأضرار.

التصنيفات : منوعات