الخزعلي يطالب بطرد القوات الأمريكية

22/11/2023
1191

إيرث نيوز/

أكد الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق قيس الخزعلي، اليوم الأربعاء، أن انتهاك الاحتلال الأميركي الغاشم تجاوز على السيادة العراقية، فيما أشار الى أن هذه الجرائم تكشف عن الضرر الكبير الذي يسببه تواجد هذه القوات.

وقال الخزعلي في تدوينة على موقع (x) تابعتها “إيرث نيوز”، إنه “مرة أخرى، ينتهك الاحتلال الأميركي الغاشم الدم العراقي المقدس، ويرتكب جريمة غادرة أدت إلى استشهاد وإصابة كوكبة من رجال الحشد الشعبي في منطقة جرف النصر بمحافظة بابل، متجاوزاً بهذا الفعل الشائن على السيادة العراقية بكل وقاحة وعنجهية، ليثبت للعالم أنه لا يحترم أي قوانين وأعراف دولية”، مبيناً أن “هذه الأفعل تؤكد أن وجوده لا يقتصر على الاستشارة العسكرية، وأن لديه قوات مقاتلة محتلة ومستهترة، في مخالفة صريحة للدستور العراقي الذي يمنع وجود أي قوات قتالية أجنبية على الأرض العراقية”.

وطالب الخزعلي “بمحاكمة هذه القوات المجرمة وفق أحكام القانون العراقي”، داعياً الى “طردها من بلدنا، واستعادة السيادة على الأجواء والأراضي العراقية”.

وحمل الخزعلي “المسؤولية الكاملة لكل من يتعمد التسويف والمماطلة في محاسبة هؤلاء المجرمين المحتلين”، لافتاً الى أن “هذه الجرائم الغادرة، تكشف عن الضرر الكبير الذي يسببه تواجد هذه القوات بعناوين مخادعة كالاستشاريين وغيرها”.

وأكد الخزعلي “أننا لن نسكت ولن نهادن، حتى نثأر للدم العراقي الطاهر”.