واشنطن: إصابة 60 عسكريًا أميركيًا بـ72 هجومًا في العراق وسوريا منذ 17 أكتوبر

23/11/2023
1941

أفاد مسؤول عسكري أمريكي اليوم الخميس بتعرض القوات الأمريكية والتحالف الدولي لهجمات جديدة في آخر 48 ساعة في العراق وسوريا بطائرات مسيّرة وصواريخ.

وفي التفاصيل، ذكر مسؤول عسكري أمريكي لوكالة “فرانس برس” أن طائرات مسيرة هاجمت الأربعاء وصباح الخميس “قوات أمريكية ومن التحالف” متمركزة في قاعدة عسكرية في مطار أربيل الدولي في إقليم كردستان بشمال العراق، حسبما أفاد.

وأوضح المسؤول أن الهجومين لم يتسببا “بسقوط ضحايا أو أضرار في البنية التحتية”.

وقال المسؤول العسكري الأمريكي أن عدة طائرات مسيرة أُطلقت اليوم الخميس على القوات الأمريكية وقوات التحالف المتمركزة في قاعدة عين الأسد الجوية في الأنبار غرب العراق، دون تسجيل وقوع إصابات أو أضرار.

وأشار إلى أنه “عدة صواريخ” استهدفت” اليوم أيضا قاعدة في شرق سوريا تتمركز فيها قوات من الجيش الأميركي والتحالف الدولي دون وقوع إصابات أو أضرار”.

من جهتها، أعلنت “المقاومة الإسلامية في العراق” مسؤوليتها عن بعض هذه الهجمات في بيانات نشرت عبر تطبيق تلغرام.

وفجر أمس الأربعاء، أعلنت القيادة العسكرية الأمريكية في الشرق الأوسط أنها نفذت “ضربات دقيقة” على موقعين في العراق، ردا على “الهجمات المتكررة التي تشنها فصائل موالية لإيران ضد القوات الأمريكية وقوات التحالف في العراق وسوريا”.

في حين استهدفت الضربات الأميركية موقعين للحشد الشعبي، وأسفرت الغارات عن مقتل ثمانية مقاتلين، بحسب الحصيلة التي كشفت عنها كتائب “حزب الله” العراقية.

وفي المجمل، سجلت واشنطن 72 هجوما منذ 17 أكتوبر، أي بعد عشرة أيام من بدء الحرب بين إسرائيل و”حماس”، بحسب حصيلة محدثة قدمها المسؤول العسكري الأمريكي.

وحسب “البنتاغون”، أدت الهجمات بالصواريخ والطائرات المسيّرة إلى إصابة حوالي 60 عسكريا أمريكيا.

وردا على ذلك، قصفت واشنطن أيضا مواقع ثلاث مرات في سوريا.

ويتمركز نحو 2500 جندي أمريكي في العراق ونحو 900 جندي في سوريا.

التصنيفات : اخبار العالم