هجمات تستهدف سفنا في البحر الأحمر ومدمرة أميركية تسقط مسيرات

04/12/2023
2185

إيرث نيوز/

أعلنت القيادة المركزية الأميركية “سنتكوم” أن مدمرة أميركية أسقطت طائرات مسيرة عدة أمس الأحد خلال تقديمها الدعم لسفن تجارية فيالبحر الأحمر استهدفتها هجمات من اليمن.

وأطلق الحوثيون المدعومون من إيران الذين أعلنوا استهداف سفينتين تجاريتين سلسلة طائرات مسيرة وصواريخ باتجاه إسرائيل في الأسابيع الأخيرة، واستولوا على سفينة شحن الشهر الماضي، لكن الهجمات الأخيرة تمثل تهديداً كبيراً لحركة الشحن البحري في المنطقة.

وقالت “سنتكوم” في بيان “وقعت اليوم (الأحد) 4 هجمات على 3 سفن تجارية تبحر بصورة منفصلة في المياه الدولية جنوب البحر الأحمر”. وأضاف البيان أن “المدمرة (يو أس أس كارني) من فئة (آرلي بيرك) استجابت لنداءات استغاثة من السفن وقدمت لها المساعدة”، وأسقطت ثلاث طائرات مسيرة كانت متجهة إلى المدمرة خلال النهار.

ورصدت المدمرة “كارني” صاروخاً أطلق من منطقة يسيطر عليها الحوثيون في اليمن وسقط قرب سفينة “يونيتي إكسبلورر” التي ترفع علم جزر البهاما، وقد أبلغت السفينة لاحقاً عن إصابتها بأضرار طفيفة جراء صاروخ آخر أطلق من منطقة الحوثيين.

وأبلغت سفينة الشحن “نمبر 9” التي ترفع علم بنما عن وقوع أضرار مادية بسبب صاروخ أطلق من اليمن، في حين أفادت سفينة “صوفي 2” التي ترفع أيضاً علم بنما عن إصابتها أيضاً، لكن لم تقع أية خسائر بشرية بين أفراد طاقمها.

وقالت القيادة المركزية الأميركية إن الهجمات “تمثل تهديداً مباشراً للتجارة الدولية والأمن البحري”. وأضافت، “لدينا أيضاً كل الأسباب للاعتقاد أن هذه الهجمات التي على رغم شنها من جانب الحوثيين من اليمن، فإنه جرى تمكينها بالكامل من إيران. وستدرس الولايات المتحدة جميع الردود المناسبة بالتنسيق الكامل مع حلفائها وشركائها الدوليين”.

وأعلن الحوثيون مسؤوليتهم عن الهجمات على السفينتين “يونيتي إكسبلورر” و”نمبر 9″ في بيان على وسائل التواصل الاجتماعي في وقت سابق، أمس الأحد، قائلين إن “السفينتين إسرائيليتان، وإن الهجمات على السفن الإسرائيلية ستستمر حتى يتوقف العدوان الإسرائيلي على إخواننا الصامدين في قطاع غزة”.