تقرير: 44% مشاركة في التصويت الخاص وتفاصيل مثيرة عن سير العملية الانتخابية

16/12/2023
1643

أصدرت شبكة مراقبي منظمة تموز، السبت، تقرير شاملاً عن سير عملية التصويت الخاص في انتخابات مجالس المحافظات، أوضحت فيه أن نسبة المشاركة قي الاقتراع تجاوزت حتى ساعة إعداد التقرير 44%.

وتاليا نص التقرير عن سير عملية التصويت الخاص”:

انطلقت شبكة مراقبي منظمة تموز بمراقبتها لعملية التصويت الخاص لانتخابات مجالس المحافظات 2023 منذ صباح هذا اليوم السبت الموافق 16 كانون الأول 2023، حيث تقوم شبكة مراقبي تموز بمراقبة عملية الاقتراع الخاص في اغلب محافظات العراق، ويعد هذا التقرير الأول الذي تصدره عن عملية سير الاقتراع ، ويغطي هذا التقرير عملية الاقتراع لغاية الساعة الثالثة ظهرا.

عملية افتتاح المراكز تمت بالأوقات المحددة وبدون نقص في الكوادر او المواد ، الحماية الأمنية متوفرة في جميع المراكز التي تم مراقبتها.
شهدت ساعات الصباح الأولى انخفاض في عدد الناخبين في بعض المراكز بالمقارنة مع السنوات السابقة، في حين شهدت الساعات اللاحقة وفي اغلب المراكز توافد اعداد كبيرة للناخبين تسببت بحدوث زخم وتدافع فيما بينهم لاسيما في وسط بغداد، مما تسبب بعدم إمكانية دخول المراكز من قبل مراقبينا المتجولين.

تقدر نسبة المشاركة في الانتخابات الخاصة لغاية الساعة وبحسب رصد مراقبينا والتقارير تجاوزت الـ 44%.

كما تم رصد بعض الملاحظات ندرج أبرزها بشكل أولي فيما يلي:
– وجود عطل في أجهزة مراكز غرب الانبار والرمادي وبغداد.
– توقف التصويت في بعض المراكز بسبب الزخم وعدم تنظيم الطابور ، ومن ثم عودة الإجراءات.
– رصد حالات من الدعايات الانتخابية وتوزيع الهدايا قرب عدد من المراكز الانتخابية في الناصرية وصلاح الدين والانبار.
– عدم ظهور البصمة الالكترونية لعدد من الناخبين تسبب بحرمان البعض فيما سمح للبعض بالتصويت بما يسمى التخطي.
– وجود دعايات انتخابية بمسافات تقل عن 100 متر في محيط المراكز.
– عدم المعرفة بآلية التصويت والوثائق المطلوبة عند عدد من الناخبين حيث لم يجلبوا مستمسكات ثبوتية غير بطاقة الناخب والتي تسببت بمنع التصويت من قبل بعض المراكز وبقبول التصويت في مراكز أخرى. وكذلك استخدام بعض الناخبين للقلم الجاف تسبب بأبطال ورقة التصويت .
– لوحظت كاميرات مراقبة في جميع المراكز التي تم مراقبتها وهي آلية باعثة للاطمئنان.
– تباين بمواقف كادر المفوضية في السماح وعدم السماح للمراقبين بإدخال الموبايلات.
– بشكل عام أغلب المراكز تشهد انسيابية في عملية التصويت.
– انتشار صور تؤكد انتخاب بعض المرشحين من داخل كابينات التصويت.

من الجدير بالذكر أن هذه الحالات تكررت في أغلب المحافظات، وإن شبكة مراقبينا مستمرين بالمراقبة وبتزويدنا بالمعلومات بالرغم من عدم السماح لأغلبهم بحمل الموبايلات ، كما ان المنظمة اعتمدت نوعين من المراقبين لرصد العملية مراقبين متواجدين داخل المراكز ومراقبين متجولين وراصدين للبيئة الانتخابية خارج المراكز.
وستصدر المنظمة بشكل منفرد تقارير خاصة عن عملية المراقبة وأيضا تصدر تقاريرها ضن تحالف الشبكات والمنظمات الوطنية لمراقبة الانتخابات”.