غواصة نووية أمريكية تصل إلى كوريا الجنوبية

17/12/2023
2004

يرث نيوز/ أعلنت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية أن غواصة أمريكية تعمل بالطاقة النووية وصلت إلى كوريا الجنوبية الأحد وسط مخاوف من أن بيونغ يانغ قد تطلق صاروخا باليستيا عابرا للقارات هذا الشهر.

ودخلت الغواصة “يو إس إس ميسوري (SSN-780)”، وهي غواصة هجومية من فئة “فيرجينيا”، قاعدة بحرية رئيسية في بوسان، على بعد 320 كيلومترا جنوب شرق سيئول، في وقت سابق من اليوم، وفقا للبحرية الكورية الجنوبية.

وأضافت البحرية الكورية في بيان: “مع نشر الغواصة “يو إس إس ميسوري”، نخطط لتعزيز التبادلات البحرية والتعاون مع الولايات المتحدة وتعزيز وضعنا الدفاعي المشترك”.

ويأتي نشر الغواصة بعد ثلاثة أسابيع فقط من دخول الغواصة “يو إس إس سانتا في” (SSN-763)، من فئة “لوس أنجلوس”، إلى قاعدة جيجو البحرية في جزيرة تحمل الاسم نفسه.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، أثار النائب الرئيسي لمستشار الأمن الوطني كيم تيه-هيو إمكانية إطلاق كوريا الشمالية صاروخا باليستيا عابرا للقارات في ديسمبر عند وصوله إلى واشنطن لحضور اجتماع المجموعة الاستشارية النووية (NCG)، وهو اجتماع كوري أمريكي أمني يهدف إلى مناقشة قضايا التخطيط النووي والاستراتيجي.

وكانت كوريا الشمالية قد أجرت آخر تجربة لإطلاق صاروخ “هواسونغ-18” الباليستي العابر للقارات الذي يعمل بالوقود الصلب في يوليو.