البحرية الأميركية تعترض صواريخ في البحر الأحمر

25/01/2024
1365

تعرضت سفينتان ترفعان العلم الأمريكي لهجوم قبالة اليمن ،فيما اعترضت البحرية الأمريكية بعض النيران الموجهة، متهمة الحوثيين بتنفيذ هذا الهجوم.

ووفقا للبحرية الأمريكية كانت السفيتنان تقلان شحنة لوزارتي الدفاع والخارجية الأمريكيتين، فضلا عن أجهزة حكومية أخرى، ما يعني أنهما “كانتا مخولتين بحماية البحرية الأمريكية للمرور عبر المضيق.

ومن جانبها قالت الشركة في بيان “أبلغت السفينتان عن رؤية انفجارات قريبة واعتراض البحرية الأمريكية المرافقة أيضا لعدد من المقذوفات”.

وأضافت شركة “مايرسك” أن السفينتين لم تتعرضا لأضرار ولم يُصب طاقمهما بأذى وأن البحرية الأمريكية رافقتهما خلال عودتهما إلى خليج عدن.

وتشغل السفينتين وحدة تابعة لشركة “مايرسك” بالولايات المتحدة تتولى الشحن لوزارتي الدفاع والخارجية وهيئة المعونة الأمريكية وغيرها من الوكالات الحكومية.

وقالت الشركة إن السفينتين مدرجتان في برنامج الأمن البحري والجسر البحري الطوعي مع الحكومة الأمريكية الذي يوفر حماية البحرية الأمريكية خلال العبور بالمضيق.

وأعلنت شركة “مايرسك” الدنماركية في وقت سابق إعادة توجيه حركة مرور الحاويات ME2 عبر البحر الأحمر وخليج عدن إلى رأس الرجاء الصالح.

وسبق أن حذرت حركة أنصار الله الحوثية التي تسيطر على معظم ساحل اليمن على البحر الأحمر من أنها ستهاجم السفن المرتبطة بإسرائيل أو المتجهة إلى موانئها، ودعت الدول الأخرى إلى سحب أطقمها من هذه السفن وعدم الاقتراب منها في البحر.

وردا على الهجمات المتزايدة التي يشنها الحوثيون، أطلقت الولايات المتحدة عملية “حارس الازدهار”، وقال وزير الدفاع لويد أوستن إن أكثر من 20 دولة وافقت على المشاركة في جهد سيشمل دوريات مشتركة في مياه البحر الأحمر بالقرب من اليمن.

التصنيفات : اخبار العالم