سلطات تكساس تنقل أكثر من 102 ألف مهاجر غير شرعي إلى ولايات أخرى

27/01/2024
1841

ايرث نيوز/ قال مكتب غريغ أبوت حاكم ولاية تكساس، إن سلطات الولاية أرسلت أكثر من 102 ألف شخص إلى أجزاء أخرى من الولايات المتحدة في إطار برنامج لنقل المهاجرين غير الشرعيين من أراضيها.

وأضاف المكتب في بيانه: “نقلت تكساس أكثر من 12500 مهاجر إلى واشنطن منذ أبريل 2022، وأكثر من 37500 مهاجر إلى نيويورك، و31200 مهاجر إلى شيكاغو منذ أغسطس 2022”.

بالإضافة إلى ذلك، تم نقل 16 ألف لاجئ غير شرعي إلى دينفر، و3.4 ألف إلى فيلادلفيا، وألف ونصف إلى لوس أنجلوس. في المجموع، تم إبعاد 102.1 ألف مهاجر من ولاية تكساس.

وتمكنت سلطات الولاية كذلك في إطار عملية “لون ستار” (Lone Star)، من مصادرة بشكل مستقل أكثر من 454 مليون جرعة مميتة من عقار الفنتانيل غير القانوني واحتجزت ما يقرب من نصف مليون مهاجر غير شرعي على الحدود.

ودخلت سلطات تكساس في صراع مع السلطات الفيدرالية بشأن إجراءات أمن الحدود. كما تصر سلطات ولاية تكساس على أن الحدود ليست مؤمنة بشكل صحيح، مما أدى إلى دخول أعداد قياسية من المهاجرين غير الشرعيين.

هذا وقال حاكم ولاية تكساس غريغ أبوت، إن من حق ولايته “الدفاع عن نفسها” بما تمتلكه من قوات، واتهم الحكومة الفيدرالية بـ “انتهاك الاتفاق بين الولايات المتحدة والولاية”.

وسمحت المحكمة العليا الأمريكية، في وقت سابق، بناء على طلب إدارة الرئيس جو بايدن، بإزالة سياج الأسلاك الذي أقامته سلطات تكساس على طول الحدود مع المكسيك.

التصنيفات : اخبار العالم