اشتباه في إصابات دماغية بين القوات الأميركية بعد هجوم الأردن

29/01/2024
2691

قال مسؤول أميركي، الأحد، إن عدد أفراد الجيش الأميركي الذين أصيبوا في هجوم بطائرة مسيّرة على قاعدة شمال شرقي الأردن “ارتفع”.
وأضاف المسؤول لـ”رويترز”، أنه “يجري مراقبة نحو 34 من القوات للاشتباه في إصابات محتملة بالدماغ”.
ولم تنشر وزارة الدفاع الأميركية بعد تفاصيل بشأن طبيعة الإصابات، لكن إصابات الدماغ أمر شائع بعد أي انفجار كبير.
وأكد مسؤولان أميركيان أنه يجري نقل بعض العسكريين الجرحى من القاعدة في الأردن، بعد الهجوم الذي وقع ليل السبت وأعلن عنه الأحد.

وقتل 3 جنود أميركيون في هجوم بطائرة مسيّرة على قاعدة في الأردن، حمّل الرئيس جو بايدن مسؤوليته لفصائل مدعومة من إيران وتوعد بالرد.
وكان الأردن أكد أن الهجوم وقع في قاعدة التنف خارج حدود المملكة، علما أن هذه القاعدة تقع في سوريا على الحدود مع الأردن والعراق.
وهذه المرة الأولى التي يقتل فيها عسكريون أميركيون في هجوم منذ بدء الحرب في غزة.
وقال بايدن في بيان: “قتل 3 من أفراد الجيش الأميركي وأصيب آخرون، في هجوم بطائرة مسيّرة على قواتنا المتمركزة شمال شرقي الأردن”.
واستهدفت القوات الأميركية وقوات التحالف الدولي في العراق وسوريا بأكثر من 150 هجوما منذ منتصف أكتوبر، وفق وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون)، ونفذت واشنطن ضربات انتقامية في كلا البلدين.

التصنيفات : اخبار العالم