الامن والمياه والاقتصاد.. ابرز الملفات التي تناولها رئيس الجمهورية في احدى المقابلات التلفزيونية

01/02/2024
1250

ايرث نيوز/ اكد رئيس الجمهورية، عبداللطيف رشيد، اليوم الخميس، على ان الحكومة العراقية حققت تقدماً في ملف الامن، مشيرا الى ان الاستثمارات الأجنبية وتنشيط حركة الاقتصاد من أولويات رئاسة الجمهورية.

واشار بيان لرئاسة الجمهورية وتلقته ايرث نيوز، الى “أبرز ما جاء في مقابلة رئيس الجمهورية،عبد اللطيف جمال رشيد مع قناة CNN الاقتصادية”.

وقال الرئيس ان “تركيزنا الأساسي على الامن والاستقرار في البلد وبدونه لن ننجز أي شيء”، لافتا ان “أكبر تغيير شهده العراق هو الحرية والديمقراطية، قد لا نتفق على كل الخطوات، ولكننا ننعم بحرية الإعلام والتعبير والانتخابات”.

واضاف “عانينا من صراعات داخلية وخارجية وحروب مع جيراننا، ثم حصار واحتلال وأعمال إرهابية وخسرنا ثلث الدولة تقريبا للإرهابيين لفترة وجيزة”، مبينا انه “حققت الحكومة العراقية تقدماً في ملف الامن، وسلّمت الأمن الداخلي في عدد من المحافظات إلى الشرطة بعدما كان الجيش هو المسؤول عن الامن الداخلي لسنوات”.

وتابع عبداللطيف ان “الاستثمارات الأجنبية وتنشيط حركة الاقتصاد من أولويات رئاسة الجمهورية والحكومة العراقية لحل الاختلالات الهيكلية التي عانت منها البلاد لفترات طويلة بسبب الحروب والإرهاب وعدم الاستقرار”، منوها “نحتاج الدعم الدولي ودعم الدول الصديقة من أجل تشجيع الاستثمارات والمشاركة في المشاريع، حيث إن هناك استثمارات مهمة وكبيرة في العراق”.

واوضح “لدينا اتفاقيات مع السعودية والإمارات وقطر والصين ومعظم الدول الصديقة وبعض الدول الأوروبية كفرنسا وبريطانيا سواء في قطاع الطاقة أو قطاعات أخرى”، مبينا “مشكلتنا المائية تكمن في ان معظم مواردنا تأتي من الخارج خاصة تركيا وبعدها إيران، وسياسة دول الجوار لها تأثير كبير على كمية الماء التي نحصل عليها”.

واشار “هناك عوامل طبيعية كالأمطار والثلوج ودرجة الحرارة تؤثر على كمية المياه التي نحصل عليها ونوعيتها، والعراق خامس أكثر دولة معرضة لخطر التغير المناخي”، لافتا “إدارتنا للموارد المائية عامل مهم جداً، وكان هناك إهمال في جميع النواحي الاقتصادية وكذلك البنية التحتية وايضا أهملت إدارة المياه”.

واختتم حديثه قائلا: “نحن بحاجة الى عددٍ كبيرٍ من السدود واستخدام طرق حديثة للري وأن نتعاون لتقليل هدر المياه”.

التصنيفات : اخبار العراق