مسؤول عن مهاجمة قواتنا.. واشنطن تتبنى استهداف قائد كتائب حزب الله

08/02/2024
2174

أعلنت القيادة المركزية الأمريكية، مساء الأربعاء، عن تنفيذ ضربة في العاصمة بغداد اسفرت عن مقتل قائد كتائب حزب الله في العراق.

وذكر بيان لها انه “في الساعة 9:30 مساء 7 فبراير شباط، الولايات المتحدة شنت قوات القيادة المركزية (CENTCOM)  ضربة من جانب واحد في العراق ردا على الهجمات على أفراد الخدمة الأمريكية، مما أسفر عن مقتل قائد كتائب حزب الله المسؤول عن التخطيط المباشر والمشاركة في الهجمات على القوات الأمريكية في المنطقة” على حد البيان.

ولفت الى انه “لا توجد مؤشرات على أضرار جانبية أو إصابات بين المدنيين في هذا الوقت”.

وأكد البيان ان “الولايات المتحدة ستواصل اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية شعبنا”.

وشددت القيادة المركزية للجيش الامريكي انها “لن تتردد في تحميل مسؤولية جميع أولئك الذين يهددون سلامة قواتنا”.

وكانت عجلة تعرضت لاستهداف يرجح ان يكون بطائرة مسيرة في منطقة المشتل شرقي العاصمة بغداد مساء الأربعاء اسفر عن مقتل 3 أشخاص قيل ان من بينهم قيادي في كتائب حزب الله.

من جانبها اعلنت قيادة العمليات المشتركة عن شروع فريق فني مختص من الأجهزة الأمنية بالتحقيق في حادث استهداف عجلة مدنية ضمن منطقة المشتل شرقي العاصمة بغداد” مشيرة الى انه “قد أدى هذا الاستهداف إلى احتراق العجلة واستشهاد من بداخلها، ومازال التحقيق مستمر لمعرفة وسيلة الاستهداف ومصدره”.

وأكتفت هيئة الحشد الشعبي، بنعي استشهاد (ابو باقر الساعدي).