لتأكيد قدراته العقلية.. ديمقراطيون بارزون ينصحون بايدن بخطوات محددة

10/02/2024
1273

ذكرت صحيفة بوليتيكو أن ديمقراطيين بارزين، نصحوا مستشاري الرئيس جو بايدن، بتنظيم المزيد من الفعاليات العامة وتواصل الرئيس مع الصحافة لتبديد الشكوك المتعلقة بقدراته المعرفية.

وفي وقت سابق، استكمل المدعي الخاص روبرت هيور التحقيق في قضية احتفاظ بايدن بوثائق سرية بشكل غير مناسب.

وأشار في تقريره إلى أن الأمر لا يستحق رفع قضية جنائية ضد الرئيس الأمريكي لأنه قد يظهر في المحكمة أمام هيئة المحلفين باعتباره “رجلاً مسنا لطيفا يعاني من مشاكل في الذاكرة”.

وأشار تقرير المدعي الخاص أن بايدن خلال الحديث مع فريق مكتب الإدعاء كان يعاني من مشاكل في الذاكرة، ولم يتمكن من الإشارة بدقة إلى تاريخ بدء وانتهاء عمله كنائب للرئيس، أو تحديد تاريخ وفاة نجله بو.

وكتبت الصحيفة أن كبار مسؤولي الحزب الديمقراطي حذروا مساعدي بايدن من أن الرئيس لا يمكنه التراجع عن إجاباته التي قدمها في تقرير المدعي الخاص والتي أثارت مخاوف بشأن كبر سنه وقدراته العقلية.

ويرون أن السبيل لتبديد المخاوف بشأن قدراته العقلية هو الخروج للعلن والتفاعل مع الجماهير، بالرغم من أنه يتجنب إلى حد كبير المقابلات والمؤتمرات الصحفية.

وبايدن هو أكبر رئيس للولايات المتحدة سنا، وفي 20 نوفمبر بلغ 81 عاما. وإذا فاز في الانتخابات عام 2024، فسيكون عمره 82 عاما، و86 عاما في نهاية ولايته الثانية.

ويعتبر الرئيس الأمريكي نفسه أن عمره دليل على الخبرة، ويصر على أنه لا يعاني من مشاكل صحية جدية. لكنه في الوقت نفسه، يتخذ العديد من الإجراءات لتجنب خطر السقوط في الأماكن العامة، أو إبداء مظاهر النسيان. 

التصنيفات : اخبار العالم